إرتفاع قيمة الدرهم مقابل الدولار ب 58ر0 في المائة

الإخبارية 24
2021-05-15T03:11:24+01:00
مال وأعمال
الإخبارية 2414 مايو 2021
إرتفاع قيمة الدرهم مقابل الدولار ب 58ر0 في المائة

الإخبارية 24 / وكالات

أفاد بنك المغرب بأن سعر صرف الدرهم سجل إرتفاعا أمام الدولار بنسبة 58ر0 في المائة، فيما سجل إنخفاضا بنسبة 33ر0 بالمئة أمام الأورو، وذلك خلال الفترة الممتدة ما بين 6 و12 ماي الجاري.

وأبرز البنك المركزي، من خلال مذكرته حول المؤشرات الأسبوعية، أنه لم يتم خلال هذه الفترة إجراء أي عملية مناقصة في سوق الصرف.

كما سجلت المذكرة ذاتها، أنه في 7 ماي الجاري، بلغت الأصول الإحتياطية 2ر303 مليار درهم، ما يمثل إنخفاضا بنسبة 3ر0 في المائة من أسبوع إلى آخر، وإرتفعت بنسبة 6,7 في المائة على أساس سنوي.

وأشار بنك المغرب، أنه ضخ ما مجموعه 7ر76 مليار درهم، منها 6ر32 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة 7 أيام بناء على طلب عروض، و 15 مليار درهم على شكل عمليات لإعادة الشراء، و 29,1 مليار درهم في إطار برنامج دعم تمويل المقاولات الصغيرة جدا والصغرى والمتوسطة.

كما سجل المصدر ذاته، على مستوى السوق البنكية، أن متوسط حجم التداول اليومي بلغ 9ر3 مليار درهم ما بين 6 و11 ماي، بينما إستقر المعدل البنكي في 5ر1 المائة في المتوسط.

وأضاف المصدر ذاته، أن بنك المغرب ضخ مبلغ 5ر37 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة 7 أيام خلال طلب العروض ليوم 12 ماي الجاري (تاريخ الإستحقاق 17 ماي).

وأفادت المذكرة، بخصوص سوق البورصة، بأن مؤشر “مازي” عرف ، ما بين 6 و11 ماي، إرتفاعا بـ 6ر0 في المائة، ليرفع أداءه منذ بداية السنة إلى 6ر6 في المائة، مشيرة إلى أن هذا التطور الأسبوعي يعزى، بالأساس، إلى تطور المؤشرات القطاعية لخدمات النقل ب 6ر2 في المائة و”الأبناك” بنسبة 4ر0 في المائة.

وفي المقابل، سجل المؤشران المرتبطان بقطاعات الخدمات للجماعات وشركات الإستثمار العقاري تراجعا بنسبة 1ر2 في المائة و 8ر0 في المائة على التوالي.

وخلصت مذكرة بنك المغرب، أن الحجم الإجمالي للمبادلات بلغ 6ر835 مليون درهم مقابل 3ر1 مليار درهم أسبوعا قبل ذلك، فيما بلغ الحجم اليومي المتوسط للمبادلات المنجزة في السوق المركزية للأسهم 9ر208 مليون درهم مقابل 3ر262 مليون درهم خلال الأسبوع الذي سبقه.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.