الوداد يتأهل إلى نصف نهاية عصبة الأبطال الإفريقية بعد مواجهة نجم الساحل التونسي

الإخبارية 24
رياضة
الإخبارية 247 مارس 2020
الوداد يتأهل إلى نصف نهاية عصبة الأبطال الإفريقية بعد مواجهة نجم الساحل التونسي

تمكن فريق الوداد البيضاوي من التأهل إلى نصف نهاية عصبة الأبطال الإفريقية، رغم هزيمته من طرف نجم الساحل التونسي بهدف لصفر في المقابلة التي جمعت بين الفريقين مساء اليوم السبت على أرضية الملعب الأولمبي في “رادس” بتونس،

و كان فريق الوداد قد انتصر على نجم الساحل بهدفين لصفر في مواجهة الذهاب التي جرت أطوارها بالمركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء.

وقد حاول فريق نجم الساحل التونسي خلق فرص للتسجيل في الدقيقة 2 و 3 لكن حارس مرمى الوداد “التكناوتي”  كان حاضرا للإمساك بالكرة، وقد استمر فريق نجم الساحل في محاولة فرض قوته وضغطه على نصف الميدان الخاص بالوداد من أجل تحقيق نتيجة تمكنه من التأهل،  وقد كانت نسبة الاستحواذ على الكرة لأصحاب الأرض خصوصا خلال الشوط الأول تشكل النسبة الأكبر، لكن الحارس “التكناوتي” وقفا سدا منيعا أمام نجم الساحلي التونسي حيث لم يمنحه فرصة تسجيل الهدف الأول وحفاظ على نظافة شباكه خصوصا خلال 40 دقيقة من الشوط الأول والتي خلق خلالها فريق نجم الساحل التونسي مجموعة التسديدات والتي كان بإمكانها تغيير مجريات المقابلة.

ومع انطلاق الشوط الثاني حاول الفريقين إبراز الذات وتركيز التنافس في وسط الميدان وخلق محاولات وفرص للتسجيل، وفي الدقيقة 58 يتمكن نجم الساحلي التونسي من تسجيل هدفه الأول لكن النتيجة كانت غير كافية  كون فريق الوداد قد انتصر على نجم الساحل بهدفين لصفر في مواجهة الذهاب التي جرت أطوارها بالمركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء.

وقد استمر تألق “التكناوتي” الذي كان حاضرا بشكل قوي خلال هذه المقابلة محاولا إبقاء النتيجة في هدف واحد وهي نتيجة تخدم لصالح نادي الوداد البيضاوي، وقد حرم “التكناوتي” التونسيين من إضافة هدفهم الثاني في الدقيقة 60، من خلال تسديدة  رأسية للمهاجم ‘العريبي’ الجزائري المحترف في صفوف نجم الساحلي التونسي، وقد كان التشويق خلال هذه المقابلة حاضرا حيث أخفق نجم الساحل في محاولات واضحة للتسجيل، في الوقت الذي كان فيه فريق الوداد أيضا حاضرا من خلال تمريرات استدعت خروج حارس الفريق التونسي أكثر من مرة لصد هذه التمريرات، لتنتهي المقابلة بفوز نجم الساحل التونسي بهدف لصفر وهي نتيجة مكنت فريق الوداد البيضاوي من التأهيل إلى نصف نهاية عصبة الأبطال الإفريقية.

ويمكن القول بأن فريق الوداد قدم شوطا ناجحا خاصة خلال العشرين دقيقة الأخيرة من عمر المقابلة، حيث تمكن من خلق فرص واضحة للتسجيل لم يتمكن من استغلالها لترسيخ الاطمئنان في نفوس أنصاره الذين ظلوا يترقبون التأهيل على الأعصاب إلى الدقيقة الأخيرة من المباراة .

وتجدر الإشارة إلى أن نادي الرجاء البيضاوي قد ضمن بدوره التأهل إلى نصف نهائي عصبة الأبطال الإفريقية، رغم خسارته إيابا بهدف أمام “مازيمبي الكونغولي”، مستفيدا من تفوقه بثنائية في لقاء الذهاب، وبذلك يكون لأول مرة في تاريخ عصبة الأبطال المواجهة مغربية مصرية بحكم تأهل الأهلي و الزمالك من مصر و الوداد و الرجاء من المغرب. 

 
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.