أمواج عالية بسواحل البيضاء

الإخبارية 24
2020-11-11T01:19:33+01:00
حوادث وقضايا
الإخبارية 241 مارس 2017
أمواج عالية بسواحل البيضاء

 عرفت سواحل البيضاء اليوم الأربعاء ارتفاعا في علو الأمواج فاق 5 أمتار، هذا الارتفاع الذي جعل منسوب المياه يتعدى السور المحاذي لمسجد الحسن الثاني حامل معه الصخور التي كانت تقاذفتها الأمواج العالية.

وكان لحسن يوعابد المسؤول عن التواصل بمديرية الأرصاد الجوية، قد حذر المواطنين بالتزام الحيطة وعدم الإقتراب من السواحل، خاصة في فترة العصر، مخافة أن تطالهم الأمواج، وأشار إلى أنه من غير المعقول اقتراب المواطنين من البحر من أجل إلتقاط صور، دون إتخاد الاحتياطات الضرورية، و أن المنخفضات الجوية خلال فصل الشتاء، وكذا جغرافية المنطقة المنخفضة، عاملان أساسيان في تأثير هذه الأمواج على البنية التحتية والممتلكات.

وأضاف لحسن يوعابد أن هناك معطى آخر، يضاعف قوة الموج وعلوه، هو ظاهرة المد البحري التي تحدث في هذه الآونة، خلال فترة الزوال، بين الثالثة والخامسة، ما يجعل علو الموج يفوق ثمانية أمتار، رغم أن المديرية ترصد أمواجا بعلو يتراوح بين 4 و5 أمتار.

وأن المد البحري العالي الذي تعرفه عدد من السواحل، منذ أول أمس الثلاثاء، من المرتقب أن يستمر إلى غاية صباح يومه الخميس، بسبب قوة الرياح. وعزا ارتفاع أمواج البحر إلى مرور منخفض جوي شمال غرب الجزر البريطانية، كان مصحوبا برياح قوية، أدت إلى ارتفاع علو الموج، مبرزا أن هذا الأمر يعد من الظواهر الطبيعية التي تحدث أساسا خلال يناير وفبراير، نتيجة مرور منخفضات في المحيط الأطلسي، تصل أحيانا إلى الشواطئ.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.