تعاضديات الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي تعلق استقبال ملفات المرض مباشرة وتقتصر على التوصل بها عبر البريد فقط

الإخبارية 24
مجتمع
الإخبارية 2419 مارس 2020
تعاضديات الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي تعلق استقبال ملفات المرض مباشرة وتقتصر على التوصل بها عبر البريد فقط

قرر الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي بتنسيق مع التعاضديات، تعليق استقبال ملفات المرض مباشرة بجميع فضاءات التعاضديات حتى إشعار آخر ، والاقتصار على التوصل بهذه الملفات عبر البريد وذلك مساهمة في الجهود المبذولة لاحتواء وباء “كورونا” المستجد.

وأكد الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي من خلال بلاغ له، أنه قرر كذلك عدم تطبيق الآجال القانونية لإيداع ملفات المرض (60 يوما) خلال هذه الفترة الاستثنائية التي تعيشها المملكة، وذلك صونا لحقوق المؤمنين ولتشجيعهم على تفادي التنقل إلى فضاءات التعاضديات.

وأضاف البلاغ ، أن هذا الإجراء يأتي  في إطار الجهود التي تبذلها المملكة للحد من انتشار فيروس “كورونا”، وبالنظر لتوافد عدد مهم من المؤمنين على مصالح التعاضديات لإيداع ملفات مرضهم من أجل التعويض مما قد يعرضهم لخطر العدوى.

وأشار البلاغ، إلى أنه يمكن للمؤمنين بالمقابل، إرسال ملفات طلبات التعويض على العنوان الخاص بكل تعاضدية وهي :

التعاضدية العامة للتربية الوطنية، 21 زنقة حلب مرس السلطان  ص-ب 9169 – الدار البيضاء، 

التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية،شارع ابن سينا أكدال ص-ب 540 – الرباط، 

الهيئات التعاضدية لموظفي الإدارات و المصالح العمومية بالمغرب (أومفام)، 21 زنقة حلب مرس السلطان  ص. ب 9010 –  الدار البيضاء،

الجمعية الأخوية للتعاون المشترك وميتم موظفي الأمن الوطني، 63 زنقة المرينيين حسان، ص – ب 4506 – الرباط. 

وتشمل هذه التعاضديات أيضا :

تعاضدية القوات المساعدة، 32 زنقة القبيبات العكاري ص-ب 7772 دار الحديث – الرباط،

التعاضدية العامة للبريد و المواصلات، 5 زنقة عباس الكراوي حي الليمون – الرباط، 

تعاضدية الجمارك والضرائب غير المباشرة، 73 شارع أنفا ص ب 6183 – الدار البيضاء، 

تعاضدية مكتب استغلال الموانئ، 1 ملتقى شارع Albert Premier وزنقة  Avésnès حي المحطة بلفدير  –  الدار البيضاء،

تعاضدية الاحتياط الاجتماعي للسككيين، 42 زنقة المنصور الذهبي حسان – الرباط.

 
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.