الرئيس الأمريكي يكلف المغربي "منصف السلاوي" بالإشراف على مشروع تطوير لقاح ضد فيروس كورونا

الإخبارية 24
أخبار دولية
الإخبارية 2416 مايو 2020
الرئيس الأمريكي يكلف المغربي "منصف السلاوي" بالإشراف على مشروع تطوير لقاح ضد فيروس كورونا

كلف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم أمس الجمعة، العالم الأمريكي من أصل مغربي “منصف السلاوي”، الرئيس السابق لقسم اللقاحات بشركة غلاكسو سميث كلاين”، إلى جانب الجنرال الأمريكي جوستاف بيرنا، للإشراف على مشروع تطوير لقاح ضد فيروس كورونا.

وأشاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بخبرات منصف السلاوي، وقال إن الرجل يتمتع بخبرة عالية، مضيفا أن تجربة منصف السلاوي تمتد إلى 10 سنوات خلال عمله بالقطاع الخاص، وزاد أن السلاوي يحظى بسمعة استثنائية في صناعة اللقاحات.

وأضاف الرئيس الأمريكي: “أمريكا لديها علماء ولديهم قدرات عالية لإيجاد لقاح للفيروس، ونحن نوفر 10 مليارات دولار لدعم جهود البحث العلمي والطبي”. 

وأكد ترامب، أن واشنطن قادرة على إيجاد لقاح قبل نهاية العام، مشيرا إلى تسريع الولايات المتحدة لعملية التشخيص والتجارب والتي تصل إلى 450 مشروعا اليوم.

وأشار الرئيس الأمريكي، إلى أن السلاوي والجنرال جوستاف بيرنا، سيشرفان على تقييم أكثر من 100 مشروع علمي لإيجاد لقاح لفيروس “كورونا” المستجد في أقرب وقت ممكن.

وتابع دونالد ترامب موضحا: “سيكون عليهما أن يختارا بين هذه المشاريع، والحكومة تقدم دعما غير مسبوق ونضع جميع الموارد والكل يسير بسرعة قياسية”.

ويأتي تكليف العالم الأمريكي من أصل مغربي “منصف السلاوي”، بعد أسبوعين من إعلان الرئيس ترامب عن عملية تهدف إلى تسريع إنتاج لقاح مضاد لكوفيد-19 وتنظيم خطط توزيعه.

وكان البروفيسور منصف السلاوي قد راكم تجارب واعدة بالولايات المتحدة الأمريكية، وقد عمل بشركة “غلاكسو سميث كلاين” بين عامي 2015 و 2017، وجاء تعيينه ضمن ما يسمى بعملية “Warp Speed” لتسريع جهود تطوير اللقاح من قبل واشنطن، 

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.