الكتلة النقدية تسجل ارتفاعا بنسبة 8،5 في المائة خلال شهر دجنبر 2020

الإخبارية 24
2021-02-01T23:57:00+01:00
مال وأعمال
الإخبارية 2430 يناير 2021
الكتلة النقدية تسجل ارتفاعا بنسبة 8،5 في المائة خلال شهر دجنبر 2020

أشار بنك المغرب أن وتيرة النمو السنوي للكتلة النقدية (م3) سجلت إرتفاعا على أساس سنوي بنسبة 8,5 في المائة خلال شهر دجنبر 2020، مقابل 7, 7 في المائة شهرا قبل ذلك. 

وأضاف بنك المغرب في مذكرته حول المؤشرات الرئيسية للإحصائيات النقدية لشهر دجنبر 2020، أن هذا التطور يعكس، بالأساس، ارتفاع وتيرة نمو الودائع تحت الطلب لدى البنوك إلى 6ر10 في المائة وتزايد انخفاض الحسابات لأجل من 12،9 في المائة الى 9،6 في المائة وتباطؤ وتيرة التداول النقدي من 20،6 بالمائة إلى 1ر20 بالمائة.

وأشار بنك المغرب، أنه في المقابل عرفت وتيرة نمو اصول الاحتياطات الرسمية الصافية تقدما بنسبة 6ر26 في المائة بعد 2ر18 في المائة، في حين أن الديون الصافية على الإدارة المركزية شهدت انخفاضا بنسبة 7ر18 في المائة بعد 7ر25 في المائة.

وأضاف المصدر ذاته، أن الكتلة النقدية (م3) سجلت، انخفاضا على أساس شهري، بنسبة 7ر2 في المائة، لتصل إلى 1.486,7 مليار درهم، مما يعكس بالاساس ارتفاعا في الودائع النقدية لدى البنوك بنسبة 4 في المائة.

كما أفاد بنك المغرب أن العملة الائتمانية والحسابات لأجل سجلت ارتفاعا بنسبة 1،7 في المائة، في حين يعزى نمو المجمع النقدي أساسا الى ارتفاع القروض البنكية بنسبة 2،1 في المائة والديون الصافية على الإدارة المركزية بنسبة 1ر2 في المائة.
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.