احتجاجات ليلية في الجزائر على خلفيّة إعلان ترشح الرئيس بوتفليقة لولاية خامسة

الإخبارية 24
أخبار دولية
الإخبارية 244 مارس 2019
احتجاجات ليلية في الجزائر على خلفيّة إعلان ترشح الرئيس بوتفليقة لولاية خامسة

شهدت عدة ولايات جزائرية مظاهرات احتجاجية واسعة، على خلفيّة إعلان ترشح الرئيس المنتهية ولايته عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة.

وقد تداولنشطاء جزائريون من خلال صفحات التواصل الإجتماعي مقاطع فيديو وصوراً توثّق مسيرات ومظاهرات في عدة أحياء بالعاصمة الجزائرية وغيرها من الولايات، “بجاية وسكيكدة”، هاته المسيرات التي خرجت لتعبير عن رفضها لترشح عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة،وقد انطلقت المظاهرات في محافظات قالمة وميلة وجيجل وبرج بوعريريج وخنشلة وأم البواقي (شرق)، وعدة أحياء بالعاصمة، وتيزي وزو بومرداس، ووهران.

 وقدّم الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة البالغ من العمر 82 سنة والذي يحكم الجزائر منذ سنة 1999 مساء أمس الأحد، ملفّ ترشحه للانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في 18 أبريل المقبل، لكنه تعهّد بتنظيم انتخابات رئاسية مبكّرة في حال فوزه يحدَّد موعدها من خلال ندوة وطنية، ويعمل على إقرار إصلاحات أساسية، وقد تولّى إيداع ملف ترشح بوتفليقة الذي غادر الجزائر للعلاج في سويسرا، مدير حملته الجديد عبد الغني زعلان، الذي أكد في تصريح أمام المجلس أنه كُلّف من بوتفليقة بإيداع ملف ترشحه ولا يوجد أي نص قانوني يفرض على المرشح الحضور شخصياً لتقديم ملف ترشّحه.

 

وفي إطار المسرات الاحتجاجية التي تعرفها الجرائر، أطلق ناشطون تحذيرات على شبكات التواصل الاجتماعي من المسيرات الليلية خشية انحرافها واختراقها وتشويه صورة التظاهر السلمي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.