وزارة أمزازي تعلن عن إنطلاق المحطة الثانية من مرحلة التوجيه المدرسي والمهني

الإخبارية 24
2021-04-15T23:30:39+01:00
مجتمع
الإخبارية 2415 أبريل 2021
وزارة أمزازي تعلن عن إنطلاق المحطة الثانية من مرحلة التوجيه المدرسي والمهني

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، أن المحطة الثانية من مسطرة التوجيه المدرسي والمهني برسم الموسم الدراسي 2020-2021، قد انطلقت اليوم الخميس 15 أبريل ، وستستمر إلى غاية يوم الثلاثاء 27 أبريل، وذلك عبر منظومة “مسار” للتدبير المدرسي، من خلال الرابط https://massarservice.men.gov.ma/moutamadris.

وأشارت وزارة التربية الوطنية من خلال بلاغ لها، أنه يتعين على تلميذات وتلاميذ جميع مستويات التعليم الثانوي الإعدادي، ومستويي الجذوع المشتركة والسنة الأولى من سلك البكالوريا بالتعليم الثانوي التأهيلي، التعبير عن اختياراتهم الدراسية والتكوينية النهائية، عبر هذه المنظومة وإيداع طلباتهم المستخرجة من فضاء “متمدرس” والموقعة من طرف أولياء أمورهم لدى الإدارة التربوية بمؤسساتهم الثانوية قصد المصادقة.

وأضاف البلاغ، أنه يتعين على جميع تلميذات وتلاميذ المستوى السادس من التعليم الابتدائي، الراغبين في متابعة دراستهم أو تكوينيهم بأحد الاختيارات الدراسية ذات الولوج المحدود بالسنة الأولى من التعليم الثانوي الإعدادي، أو بسلك التخصص بالتكوين المهني، تعبئة النموذج الورقي المسلم لهم من طرف مدارسهم الابتدائية، ثم إيداعه لدى إدارتها التربوية، بعد توقيعه من طرف أولياء أمورهم خلال نفس الفترة المشار إليها أعلاه.

وتجدر الإشارة إلى أن الوزارة، قد أطلقت منذ شهر فبراير الماضي المحطة الأولى من مرحلة التوجيه المدرسي والمهني التي استهدفت تلاميذ السنة الثالثة من التعليم الثانوي الإعدادي، وذلك لأجل تمكينهم من التعبير عن اختياراتهم الدراسية والتكوينية الأولية ومساعدتهم على تدقيقها من طرف أطر التوجيه التربوي العاملين بالقطاعات المدرسية للتوجيه.

وللمزيد من المعلومات حول الإجراءات المعمول بها بهذا الخصوص، يمكن الاطلاع على المقرر الوزاري رقم 013.21، في شأن اعتماد مسطرة جديدة للتوجيه المدرسي والمهني، الصادر بتاريخ 17 فبراير 2021 بالبوابة الرسمية للوزارة www.men.gov.ma.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.